الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
بسم الله الذي لايضر مع اسمه شيئ في الارض ولا في السماء وهو السميع العليم

شاطر | 
 

 مقال من إعدادي يلخص أشغال الدورة 22 لجامعة الدول العربية – قمة سيرت –

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الرئيس: عبد العزيز محمد
مشرف
مشرف
avatar

ذكر عدد المساهمات : 114
العمر : 28
الحصان
الموقع : http://abdelaziz-mohamed.ahlamountada.com/forum.htm
تاريخ التسجيل : 10/06/2009

مُساهمةموضوع: مقال من إعدادي يلخص أشغال الدورة 22 لجامعة الدول العربية – قمة سيرت –   الثلاثاء مارس 30, 2010 12:17 pm

مقال من
إعدادي يلخص أشغال الدورة 22 لجامعة الدول
العربية – قمة سيرت –



في ظل الوضع الراهن
والظروف الواقعة التي يشهدها عالم
القرن 21 من ظروف بيئية واقتصادية إلى سياسية ونقاطها على الترتيب تغير
المناخ
وانتشار الكوارث التي أدت إلى ضبط النفس من خلال التقليل من الصناعات
الملوثة
واستعمال الطاقة النافدة إلى سيادة الطاقة البديلة وعلى الصعيد الاقتصادي-
الأزمة
المشهودة التي أثرت على اقتصاد العالم المتدهور وعلى الصعيد السياسي وهو
أهم ظرف
يستدعي حلول جوهرية من هده القمة ونقاطه كالأتي : * الانقلابات التي
يشهدها العالم



* الإرهاب الداخلي المزعزع
لاستقرار الدول خاصة العربية



* إسرائيل...وخرقها
للقوانين الدولية وطمسها لشخصية
العربية من خلال التجاوزات



* دور إيران وتركيا في
منطقة الشرق الأوسط






والمشهود لهده القمة من
خلال ما هو بادي عليها ومن خلال
تصريح رئيس قمة سيرت الجديد الزعيم معمر القدافي إنها ستكون مخالفة
لسابقيها من
خلال الاعتماد على ما هو تطبيقي أكثر مما هو نظري هدا ما يدفعنا إلى طرح
الإشكالية
التالية: هل ستحسم القمة العربية أمرها وتعمل على تطبيق كل القرارات
السابقة
والمدرجة اليوم أم ستواصل في الكلام دون التطبيق؟ أو بمعنى اخر هل ستكون
قراراتها
تطبيقية أم ستكون ارخص من الحبر الذي كتبت به ؟






إن هده القمة في عددها 22
التي تبنت شعار " دعم
صمود القدس " و التي تعقد في مدينة سيرت الساحلية التي تتوسط المغرب
العربي لأول
مرة مند 40 سنة من تأسيسها وكانت محل النزاع بين الحضارات السابقة نظرا
لموقعها
الاستراتيجي شمال ليبيا



ورغم صغر المنطقة إلا أنها
استطاعت استقبال الجماهير
الغفيرة واحتضان اكبر حدث والملفت لنظر غياب 8 قادة عرب لأسباب سياسية أو
صحية أو
قناعة بعدم جدواها وقيام القمة ب مجموع 14 رئيس بقيادة الزعيم الليبي معمر
القدافي
بتسليم من أمير دولة قطر إلى جانب ضيوف الشرف ومنهم الأمين العام للأمم
المتحدة
بان كي مون و برلسكوني رئيس وزراء ايطاليا الى جانب الزعيم الفذ رجب طيب
اردوغان
رئيس وزراء تركيا وسكرتير المؤتمر الإسلامي والاتحاد الإفريقي .



والهدف من هده القمة هو وقف
الاستيطان وتغير إستراتيجية
التعامل مع إسرائيل لتحقيق السلام رغم تعنت الحكومة الاسرائلية التي تعتبر
الاستيطان الورقة الرابحة لحكومتها والمؤكد إن قرارات وقف الاستيطان
ستصطدم بعرض
الحائط ادا كانت كلامية طبعا دون ضغط دولي لان رئيس أقوى دولة في العالم
فشل في إقناع
ناتنياهو



والحل لتأثير هو قطع وإجماع
كل الدول على إسرائيل كما
يرى الشارع العربي



أما ادا لم تستطع هده المنظمة
احتواء الوضع فلا داعي ادن
لزيادة ميزانياتها والاجتماع من اجل الاجتماع فقط فهدا يعني انه تجاوزها
الزمن ولا
بد من حلها أو العمل على قرارات واقعية وعملية



ومجريات الحدث كانت كالأتي :


*كلمة الرئيس السابق للقمة
أمير دولة قطر الشيخ حمد التي
تضمنت إن العالم العربي يمر بمشكلة مستعصية ويستدعي جهود للقيام بالعمل
العربي
المشترك لمواجهة الأحداث .






*كلمة رئيس قمة سرت بزعامة
زعيم ليبيا معمر القدافي الذي
ألح على تغير المعطيات النظرية إلى معطيات تطبيقية وعملية من خلال قوله:
إن الشارع
العربي شبع من الكلام ويريد تطبيقات. وقال أيضا انه لم نعد بحاجة إلى
إجماع الحكام
العرب حول القرارات لكي تطبق.






*كلمة عمرو موسى أمين الجامعة
قال فيها إن عمله كان جبار
مند توليه منصب رئيس الجامعة ولا يمكنه الزيادة في ظل الوضع المتدهور
للعرب وأعرب
عن موقفه الرافض لدولة فوق القانون وهي دولة إسرائيل كما ألح على ضرورة
إيجاد
خيارات تكون البديل في ظل فشل عملية السلام



كما دعا إلى الحوار مع إيران
مثل الدول الكبرى واقترح إيجاد
جوار عربي مع تركيا.



*كلمة بان كي مون دارت حول
المفاوضات واوجب على أن تفضي
المفاوضات إلى أن القدس عاصمة لدولتين وأكد على أن هده الجامعة شريك موثوق
للأمم
المتحدة .






*كلمة رجب طيب اردوغان كان لها
التأثير الكبير في القمة
بحيث دعا إلى مواكبة العصر من خلال فرض الوجود لا التركيز على ذكر مآثر
الأجداد
فقط وربط امن فلسطين بأمن تركيا .






بعد الكلمات المتتالية لمشرفي
القمة تأتي كلمات
القادة التي تضمنت في مجملها وباختصار
" إن المفاوضات مربوطة بوقف الاستيطان "



" لا معنى لدولة فلسطين من
دون القدس عاصمة لها
"



" الاتحاد اقتداءا بالاتحاد
الأوروبي لان ما يوحدنا
ويجمعنا أكثر مما يفرقنا "






وخلاصة النهاية فناء لقمة
العرب في عقر العرب واجمع
العرب أن يتفقوا على أن لا يتفقوا ومآل هده القمة الفشل كالقمم السابقة
وكقمة
المناخ نظرا لتعنت دولة إسرائيل وحلفائها والامبالات المشهودة لزعماء
العرب الدين
همهم البز نيس وتوريث الأولاد مقاليد الملك والمال وهم القضية الأساسية فل
يذهب في
ستين داهية رغم الزخرفة اللفظية التي تشهدها هده القمة من دعوة و ترويج
لتطبيق
القرارات لا المفاوضات العفوية والقرارات الكلامية التي مآلها الفشل إلا
أن التأثير
يبقى للأقوى وتبقى اجتماعات القمة نوع من أنواع التآزر والتقارب بين رؤساء
الدول
العربية وقراراتها وبنودها لا تساوي حتى الحبر الذي كتبت به .


من اعداد الطالب عبد العزيز محمد بتاريخ 27 مارس 2010

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abdelaziz-mohamed.ahlamountada.com/forum.htm
 
مقال من إعدادي يلخص أشغال الدورة 22 لجامعة الدول العربية – قمة سيرت –
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
¨°o.Oمنتديات العلم و المعرفة و التحديO.o°¨ :: ღ♥ღ أقسام عامة ღ♥ღ :: السياسة-
انتقل الى: